وزارة الصحة رفعت من عدد المناصب المخصصة للأطباء والأطر شبه الطبية لتخفيف الضغط على مستوى المستشفيات والمراكز الصحية

أكد السيد أناس الدكالي وزير الصحة،يوم الإثنين بالرباط،أن وزارة الصحة عملت على الرفع من عدد المناصب المخصصة للأطباء والأطر شبه الطبية للتخفيف من الاكتظاظ والضغط على مستوى المستشفيات والمراكز الصحية.

وأوضح السيد الدكالي،في تصريح للإذاعة الوطنية،أن هذه السنة عرفت تسجيل “أرقام قياسية في عدد الأطباء الذين تم توظيفهم”،مضيفا أنه تم الرفع من مناصب الأطباء المقيمين والداخليين،مما سيسهم في التخفيف من الضغط التي تعرفه المستشفيات والمراكز الصحية.

وأشار إلى أن المغرب يعرف انجاز مشاريع عديدة في قطاع الصحة،حيث التزمت الوزارة باستثمار ما يناهز 16 مليار درهم في 80 مشروعا مختلفا،تشمل بنايات ومستشفيات جامعية جديدة.
من جهة أخرى ، أكد وزير الصحة أن الوزارة قامت بفتح حوار قطاعي مع مختلف نقابات قطاع الصحة، بما فيها النقابة المستقلة، موضحا أن هذا الحوار “تمت ترجمته في إطار الدورية التي تنص على الحوار الوطني والجهوي والإقليمي”.

وأضاف أنه على المستوى الوطني ، فإن الحوار منظم في إطار لجان “تناقش مجموعة من القضايا،منها قضايا مرتبطة بوزارة الصحة،وبظروف العمل وبالمناصب المحدثة” .

وفيما يخص المطالب المرتبطة بتحسين الدخل، أوضح السيد الدكالي أن وزارة الصحة عازمة على مواصلة النقاش مع وزارة المالية، في ما يتعلق ببعض التعويضات ،من قبيل تعويضات الحراسة الإلزامية،وذلك “لإيجاد حل في أسرع وقت”.

أما بخصوص الجانب المتعلق بالأجر، أوضح وزير الصحة أن هذه النقطة تندرج في إطار الحوار الوطني .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: