وكالة المغرب العربي للأنباء ووكالة الأنباء الأسترالية ينخرطان في شراكة إستراتيجية

وقعت وكالة المغرب العربي للأنباء (ومع)،اليوم الأربعاء بسيدني، على اتفاقية شراكة مع وكالة الأنباء الأسترالية (أي أي بي)، تروم تعزيز التعاون في مجال تبادل الأخبار وتوطيد العلاقات المهنية.

وبمقتضى هذه الاتفاقية، يحق للوكالتين، استقبال واستعمال الأخبار وكل ما يتعلق بالوسائط المتعددة (صور، تسجيلات صوتية، فيديو، رسوم بيانية، أنترنت).

وأكد المدير العام لوكالة المغرب العربي للأنباء، السيد خليل الهاشمي الإدريسي، أن “هذه الاتفاقية تهدف إلى تكثيف واستدامة العلاقات المهنية مع زملائنا في وكالة الأنباء الأسترالية”، مبرزا أن وكالة المغرب العربي للأنباء ستقوم، في هذا الصدد، بـ”تمكينهم من أخبار ومعلومات موثوقة حول المغرب، والتي تشكل حدث الساعة، في مختلف المجالات الاقتصادية والسياسية والثقافية”.

وبالمقابل، يضيف السيد خليل الهاشمي الإدريسي، “نحن سعداء بنقل الحدث الأسترالي الغني والمتنوع، عبر نشرة وكالتنا، بفضل عمل مدير قطبنا الموجود بعين المكان، في كانبيرا، منذ سنة وتبادل الأخبار مع وكالة الأنباء الأسترالية”.

وأضاف أن وكالة الأنباء الأسترالية أبانت كذلك عن اهتمام خاص بعمل الفيدرالية الأطلسية لوكالات الأنباء الإفريقية وبالوكالات المكونة لها، مبرزا أن المسؤولين الأستراليين يعتبرون القارة موضوعا صحفيا رئيسيا يتعين التعريف به أكثر لدى مشتركيهم ولدى الرأي العام.

من جهته، أشاد الرئيس المدير العام لوكالة الأنباء الأسترالية، السيد بروس دافيدسون، بالتوقيع على هذه الشراكة مع وكالة المغرب العربي للأنباء، الأولى التي توقعها الوكالة الأسترالية مع وكالة عربية وأفريقية، مبرزا أنه من الأهمية بمكان بالنسبة للوكالة الأسترالية أن تضاعف مثل هذا النوع من الشراكات مع وكالات أنباء أخرى من أجل تعزيز شبكتها الإخبارية.

وأكد السيد دافيدسون أن تبادل الأخبار بين الوكالتين سيساهم، بدون شك، في تعزيز العلاقات بين البلدين اللذين يتقاسمان الكثير من القيم المشتركة.

أما سفير المغرب لدى أستراليا، السيد كريم مدرك، فقد أكد أن هذا التعاون سيمكن، علاوة على تبادل الأخبار بين البلدين، من التقريب بين البلدين والشعبين على جميع المستويات.

وقال إن أول اتفاقية شراكة لوكالة الأنباء الأسترالية مع وكالة أنباء أفريقية وعربية “يؤكد المكانة التي تحتلها وكالة المغرب العربي للأنباء على الصعيد القاري”.

وتشغل وكالة الأنباء الأسترالية، التي تأسست في عام 1935 من طرف “فيرفاكس ميديا”، المجموعة الإعلامية المملوكة لجون فيرفاكس و”هيرالد آند ويكلي تايمز” المملوكة لكيث ميردوخ، نحو 500 صحفي موزعين على جميع الولايات الأسترالية مع وجود مراسلين في لندن وأوكلاند، وجاكرتا ولوس أنجلس، بالإضافة إلى متعاونين في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا وآسيا وأفريقيا.

 

 

المصدر:وطني24 و/ ماب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: