هذه حقيقة إنفصال جوليا روبرتس عن زوجها

أكد موقع” GOSSIP COP”أن كل ما يتم تداوله بشأن إنفصال النجمة الهوليودية جوليا روبرتس عن زوجها دانيال مودر هو مجرد إشاعة كاذبة .

وبدأت الشائعة بتصدر جوليا صاحبة 50 سنة غلاف مجلة ” OK! ” مع عنوان يشير أن النجمة العالمية  نقلت بعض أغراضها من منزلها في نيويورك وهو ما يرجح فرضية تركها لمنزلها في خطوة لانفصالها عن دانيال ، و أكدت المجلة الخبر مستنده علي عدد من الصور الخاصة بنجمة الاوسكار الشهيرة التي صورها ” البابارتزي ” وبالتأكيد من المستحيل أن نعرف من صور ما تحتويه محتويات الحقائب والصناديق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: