صغار ملاكين أراضي”زناتة”يطالبون عامل المحمدية بفتح قنوات الحوار

توصلت جريدة”وطـنـي24“الإلكترونية بنسخة من شكاية موقعة من طرف صغار الملاكين الأصليين ببلدية عين حرودة وابناءهم.المتضررين من مسطرة نزع الأراضي  الخاصة بتهيئة أكثر من 2000 هكتار لإنجاز المدينة الجديدة زناتة المتواجدة على تراب عمالة المحمدية وجهت إلي السيد مولاي هشام العلوي المذغري عامل عمالة المحمدية ورئيس المجلس البلدي  لعين حرودة  والعديد من الجهات الرسمية ، ملتميسين من الجهات المعنية بالتدخل الفوري  من أجل الإستجابة لملفهم المطلبي المتمثل في إنصافهم وإدماجهم  في السكن  كباقي القاطنين  بمشروع مدينة زناتة الأيكولوجية.

وعبر المشتكون في مضمون الشكاية أنهم فئة صغيرة متجذرة هويتها فوق أرض زناتة الغنية الاستراتيجية عانت كثيرا من تضيق الخناق عليها من جراء خطة الحراسة النظرية التي فرضت عليهم مند الثمانينات والتي جعلتهم في عنق الزجاجة متوقفين عن الاستثمار ناهيك عن الأضرار التي  تكبدوها من جراء. 13 سنة من المحاكم الادارية  مؤكدين أنهم أصبحوا ضحايا مشروع في إطار المنفعة العامة، بحيث  أنهم لم تعدلهم القدرة الشرائية المقترحة  من طرف شركة لاساز المسؤولة عن تهيئة المدينة والمواكبة الإجتماعية من أجل إقتناء بقع تجارية في إطار الموازنة الخاصة بالقطب السكني “جنان زناتة” علما آن تشخيص الملاك الصغير  من طرف الشركة  وتقييده بمعيار25 مليون سنتيم كقيمة مالية بالإستحقاق  وجعله كبير في معادلة الموازنة الخاصة بالبيع، وهو إقتراح وحل تعجيزي وغير ديمقراطي، حسب المتضررون  حيت أصبحت بموجبه  قيمة البقعة التجارية  أكبر من الملاك الصغير ومن استحقاقه بل أصبحت تضاعف  قيمتها إلى 50مليو ن سنتيم وهو الأمر الدي وصفه المتضررون  بالتنافي مع  مبدأ الإنصاف والإدماج الحقيقي  لهم  في إطار برنامج تنموي مبني علي اسس انسانية نبيلة .

شكاية ملاك اراضي زناتة

في نفس الصدد أضاف المشتكون آن مطالبهم واضحة وضوح الشمس وحقوقهم معروفة لدي المسؤولين تستلزم علي الجميع إدماجهم في المواكبة الإجتماعية بشكل صحيح  وبمقاربة إنسانية  تماشيا مع أبعاد المشروع   وإتفاقيته الدولية التمويلية الخاصة بفكر المدينة الإيكولوجية  وأخلاقيات البيئة التنمية المستدامة، وليس بمنطق تجاري مبني علي مقاربة البعض والمضاربات العقارية الخاصة  بالبيع والشراء وإعتبار الملاك الصغير المستضعف فوق أرضه مند ربع قرن من الزمن “زبون” في معادلة الموازنة الخاصة بالمشروع.. !!

واختتمت الشكاية بمناشدة الجهات المعنية بالتدخل العاجل من أجل تصحيح الأمور وإنصاف ذوي الحقوق في إطار إدماجهم بالمدينة الجديدة زناتة مطالبنا السيد عامل عمالة المحمدية بفتح قنوات الحوار مع المعنيين الحقيقين بهذا الملف الدي يحظى بعناية مولوية خاصة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: