خـطـيـر..13 قتيلا و1832 جريحا وهده هي التفاصيل

لقي 13 شخصا مصرعهم، وأصيب 1832 آخرون بجروح، إصابات 82 منهم بليغة، في 1375 حادثة سير داخل المناطق الحضرية خلال الأسبوع الممتد من 24 إلى 30 يونيو الماضي.

وعزا بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني الأسباب الرئيسية المؤدية إلى وقوع هذه الحوادث، حسب ترتيبها، إلى عدم انتباه السائقين، وعدم احترام حق الأسبقية، والسرعة المفرطة ، وعدم انتباه الراجلين، وعدم التحكم، وعدم ترك مسافة الأمان، وتغيير الاتجاه غير المسموح به، وتغيير الاتجاه بدون إشارة، وعدم احترام الوقوف المفروض بعلامة قف، والسياقة في حالة سكر، والسير في يسار الطريق، وعدم احترام الوقوف المفروض بضوء التشوير الأحمر، والتجاوز المعيب، والسير في الاتجاه الممنوع.

وفي ما يتعلق بعمليات المراقبة والزجر في ميدان السير والجولان، أوضح المصدر ذاته أن مصالح الأمن تمكنت من تسجيل 46 ألف و250 مخالفة، وأنجزت 12 ألف و124 محضرا أحيلت على النيابة العامة، واستخلصت 34 ألف و126 غرامة صلحية.

وأشار البلاغ إلى أن المبلغ المتحصل عليه بلغ 6 ملايين و572 ألف و150 درهم، فيما بلغ عدد العربات الموضوعة بالمحجز البلدي 4791 عربة، وعدد الوثائق المسحوبة 7176 وثيقة، وعدد المركبات التي خضعت للتوقيف 157 مركبة.

 في السياق ذات صلة أفاد مصدر امني أن حادثة سير مروعة وقعت صباح يومه الثلاثاء 2 يوليوز2019 أودت بحياة سائق حافلة ومساعده بالطريق السيار الرابط بين وجدة و الدار البيضاء على مستوى بلدية عين حرودة (عمالة المحمدية).

الحادثة خلفت 25 جريحا من بينهم ثلاثة جرحى وصفت حالتهم بالخطيرة تم نقلهم إلى المستشفى الجامعي ابن رشد بالدارالبيضاء بعدما تم نقلهم جميعا للمستشفى الإقليمي مولاي عبد الله بمدينة المحمدية.

وتعرضت الحافلة القادمة من مدينة بوعرفة في اتجاه الدار البيضاء، لحادث مروع إثر اصطدامها بشاحنة من الوزن الثقيل كانت متوقفة على جانب الطريق، تسبب في وفاة السائق ومساعده في الحين، فيما أصيب آخرون بجروح تختلف درجات خطورتها.

وفور اخطارها، حضرت بعين المكان عناصر الدرك الملكي بمركز عين حرودة وسرية المحمدية  لضمان سلاسة حركة السير .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: