حنان رحاب:أي نموذج سياسي نريده؟ فهل نريد نخب سياسية فاعلة في الميدان ومواكبة لحركية المجتمع ومنخرطة في دينامياته المتعددة؟

في خرجت جريئة عبر منصة التواصل الإجتماعي “الفايسبوك” قالت البرلمانية المثيرة للجدل وسط الحقل السياسي بالمغرب حنان رحاب عضو المكتب السياسي لحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية أنإدماج الكفاءات داخل مواقع المسؤولية هو أمر لا يختلف حوله اثنان.. فالحاجة  لهذه للكفاءات  والأطر المتمرسة والمجربة هو ضرورة مؤكدة خاصة في ضل التحديات والرهانات التي انخرط فيها المغرب…

و تضيف الصحافية رحاب ،لكن هذا الإدماج لا يمكنه أن يكون بأي شكل من الأشكال على حساب الشق السياسي لهذه الكفاءات.. فالبلاد تحتاج بشكل أكبر لكفاءات سياسية مؤطرة ومتمرسة.. قادرة على مواكبة تطلعات وأمال المغاربة.. كفاءات نابعة من عمق المجتمع.. تعيش قضاياه ومشاكله وتناضل من داخل تعبيراته السياسية .. .

غياب البعد السياسي عن الكفاءات..يزيد من تهميش المجال السياسي ويكرس لعزلته ولانفصال هيئاته عن الواقع المجتمعي.. ويفقد الطموح الديمقراطي ركائزه ونقط شرعيته…

استقدام بعض الهيئات السياسية  لبعض الأطر والكفاءات من  المؤسسات الخاصة لقيادييها.. وتحميلها المسؤولية العمومية بشكل مباشر.. وبدون أي ربط أو تأطير سياسي.. يثير مجموعة من التساؤلات حول أي نموذج سياسي نريده؟ فهل نريد نخب سياسية فاعلة في الميدان ومواكبة لحركية المجتمع ومنخرطة في دينامياته المتعددة؟ أم نريد نخب مجردة مفصولة عن واقعها المجتمعي وبعيدة عن همومه و تطلعاته .. تزكي وجودها فقط لأنها نجحت في تدبير مقاولات خاصة..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: