حصري وبالصور..موظفة بالضمان الإجتماعي تقدم على الإنتحار شنقا بمكتبها في الدارالبيضاء

عـزيـز بـالـرحـمـة / عـدسـة: بـنـيــحـيـا

أقدمت موظفة تعمل في القسم التقني بالمقر الإجتماعي للإدارة العامة للضمان الإجتماعي الكائن مقرها ببلفيديرالدارالبيضاء على وضع حد لحياتها شنقا بمكتبها.

وقد تم العثورعلى جثة الهالكة مساء اليوم الأحد 19 غشت الجاري من طرف حارس الأمن الخاص بمقر الضمان الإجتماعي  كان يقوم بدورية روتينية تفقدية بمرافق الإدارة ليتفاجأ بالموظفة وهي معلقة بواسطة حبل مربوط بإحكام في المصباح الموجود بسقف مكتبها معتمدة على كرسيين حسب ما كشفته مصادر مطلعة لـ”وطــنــي24″، ليتم إخبار المصالح الأمنية بالحادث. إنتقلت عناصرالدائرة الأمنية 33 التابعة للمنطقة الأمنية عين السبع الحي المحمدي مرفوقة بعناصر الشرطة العلمية و التقنية إلى مكان الحادث وتم إلتقاط صور و جمع كل ما يفيد القضية من مسرح الجريمة .

وقد حلت بعين المكان السلطة المحلية التابعة لمقاطعة بيلفدير متمثلة في قائد المقاطعة و عون سلطة المسؤول عن الحي المتواجد به الإدارة العامة للضمان الإجتماعي ،وكشفت التحقيقات الأولية الميدانية للضابطة القضائية أن الهالكة مطلقة تبلغ من العمر حوالي 53 وتقطن بحي المستشفيات بدرب غلف و هي أم لبنت وولد الذي وافته المنية مؤخرا .

ولم تعرف بعد الأسباب الحقيقية في إقدام الموظفة على الإنتحار شنقا بمكتبها حيث أرجحت بعض المصادر أن يكون ربما السبب هو الإضطرابات النفسية التي تعيشها في الأونة الأخيرة جراء وفاة إبنها فيما تجهل الأسباب الحقيقة وهذا ما ستكتشفه الضابطة القضائية المشرفة على البحث الذي يجرى تحت إشراف الفعلي للنيابة العامة بالدارالبيضاء التي أمرت بنقل الجثة و إحالتها على مصلحة الطب الشرعي بالرحمة لمعرفة الأسباب الحقيقية في الوفاة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: