الرئيسية / مجتمع / جلالة الملك يدعو إلى الإنكباب بكل جدية ومسؤولية لوقف هدر طاقات الشباب

جلالة الملك يدعو إلى الإنكباب بكل جدية ومسؤولية لوقف هدر طاقات الشباب

دعا صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اليوم الاثنين، إلى الانكباب “بكل جدية ومسؤولية” من أجل وقف هدر طاقات الشباب والعمل من أجل توفير الجاذبية والظروف المناسبة، لتحفيز هذه الكفاءات، على الاستقرار والعمل بالمغرب.

وأبرز جلالة الملك في خطابه السامي الموجه إلى الأمة بمناسبة حلول الذكرى الخامسة والستين لثورة الملك والشعب، أن هدر طاقات الشباب والموارد العمومية، يؤثر في ظروف عيش العديد من المغاربة، ويشكل أمرا يحز في النفس.

وأضاف جلالة الملك أن العديد من الشباب، خاصة من حاملي الشهادات العليا العلمية والتقنية، يفكرون في الهجرة إلى الخارج، ليس فقط بسبب التحفيزات المغرية هناك، وإنما أيضا لأنهم لا يجدون في بلدهم المناخ والشروط الملائمة للاشتغال، والترقي المهني، والابتكار والبحث العلمي.
وأشار صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى أن نسبة البطالة في أوساط الشباب تبقى مرتفعة، مضيفا جلالته أنه “من غير المعقول أن تمس البطالة شابا من بين أربعة، رغم مستوى النمو الاقتصادي، الذي يحققه المغرب، على العموم”. وشدد جلالة الملك على ضرورة إثارة الانتباه مجددا، وبكل استعجال، إلى إشكالية تشغيل الشباب، لاسيما في علاقتها بمنظومة التربية والتكوين.

وأكد صاحب الجلالة أنه “لا يمكن أن نقبل لنظامنا التعليمي أن يستمر في تخريج أفواج من العاطلين”، مشيرا في هذا السياق إلى أن الكثير من المستثمرين والمقاولات يواجهون، في نفس الوقت، صعوبات في إيجاد الكفاءات اللازمة في مجموعة من المهن والتخصصات.

وأبرز جلالة الملك أنه “علينا أن نقدم له (الشباب) أشياء ملموسة في التعليم والشغل والصحة وغير ذلك. ولكن قبل كل شيء، يجب أن نفتح أمامه باب الثقة والأمل في المستقبل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: