بعد إطلاق إسمه على فوج الضباط الجدد الحبيب المالكي يهنئ عبد الرحمن اليوسفي

وقال المالكي في رسالته إنه قد ابتهج شخصيا  بالمبادرة المولوية غير المسبوقة، بإِطلاق جلالة الملك إسم عبد الرحمن اليوسيفي، على فوج الضباط الجديد،  مشيرا أن هذه التسمِيّة تأتِي لكون اليوسفي، “يتقاسم مع الراحل الكبير جلالة الملك الحسن الثاني رحمه الله، ومع جلالة الملك محمد السادس حفظه الله، نفسَ المبادِئ  الثَّابتَة في حب الوطن، والتشبُّث بمقدَّساتِ الأمة، وبوحدتنا الترابية، والدفاع عن المصالح العليا للمغرب”.

وأورد المالكي في رسالته، أن إطلاق جلالته للتسمية  “إشارة رفيعة، ثمينة من حيث الأبعاد والدلالات، تعلُو على ماهو ظَرفي، وتَنْأى عن كُل حسابٍ سياسي عابر، وعن كُل تَحيز حزبيٍ أو إيديولوجي ضيق. معتبرا أن “على العكس، إنها إشارة ترقى إلى مستوى التاريخ ورفعةِ الوطن ، وتتجه إلى المستقبل. ومِثْلُكـ، أَخي الأعزّ، جديرٌ بهذه اللمسة الرمزية الوازنة لأنك جسَّدْتَ على الدوام مثالاً نموذجياً حيّاً ملموساً للفعلِ الوطني النَّزيه، ولأخلاقِ المسؤولية السياسية والالتزام بالوطن وثوابته ومصالحه العليا، وذلك عَبْرَ مراحل حياتك النضالية الثرية الحافلة أطال الله في عمرك ومتعكـ بموفور الصحة والعافية.”

وقال المالكي، إنه يعتز بالأخوة العميقة والعميقة، و”ممتَن للأفق الفكري والسياسي والأخلاقي الذي جمعَنَا معاً، وجعلنا نقترب من مدرستك الوطنية التقدمية التي سيكون لها تاريخ ممتد في الزمن، وفي الذَّاكرات، وفي النُّفوس. مدرسة سيكون بإمكانها دائما أن تُغافِلَ النسيان وتقاومَ استنزافَ الزَّمن، ذلك لأَنها ببساطة لم تتأسس على مشروع شخصي ولا أولت اهتماماً أو اعتباراً لمصلحة ذاتية”.

واعتبر رئيس مجلس النواب أن اليوسفي قد أعطى الأولوية “للآخرين على نفسِك، وللحزب على الفرد، وللوطن على الحزب، فانتصرت حكمتُك، وانتَصَر تَبَصُّرُك، ونَفَذَتْ رؤيتك عَبْرَ الرؤى، واغْتَنَى المعجم السياسي المغربي بمقترحاتك المُبْتَكَرة، وعَرفْتَ كيف تكون منارةً للفعل النضالي الوطني، السياسي والحقوقي والاجتماعي والرمزي”.

وزار كل من الحبيب المالكي رئيس مجس النواب وإدريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية،  مرفوقين بعدد من أعضاء المكتب السياسي، عبد الرحمان اليوسفي، الوزير الأول السابق في حكومة التناوب بمنزله يوم السبت الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: