بالصور: “آمين” تطغى على الدورة الإستثنائية لمجلس جماعة الشلالات في المحمدية

يبدوا أن مصطلح “آمــيــن“برفع الأيدي عند التصويت دون المناقشة و معرفة حيثيات ما يتم التصويت عليه هو الصيغة المسيطرة على المجلس القروي للشلالات عمالة المحمدية منذ ترأس حزب السنبلة للمجلس الجماعي .

حيث عرفت قاعة الإجتماعات بالجماعة القروية الشلالات صباح اليوم الثلاثاء 18 شتنبر2018 أشغال الدورة الإستثنائية و التي تضمن جدول أعمالها 8 نقاط بحضور ممثل السلطة المحلية في شخص السيد القائد.

 

 

وتمحورت النقطة الأولى المتعلقة بالمصادقة على مشروع برنامج عمل الجماعة والذي ينقسم إلى 4 أقسام وهي مراحل إعداد برنامج عمل الجماعة والتشخيص التشاركي و إستراتيجية التنمية بالإضافة إلى قسم الإستثمارات اللازمة لتحقيق برامج التنمية ثم قسم رابع يتحدث عن التتبع و التقييم لمشاريع برنامج عمل الجماعة .

 

 

 

 

هذه النقطة التي أثارت الجدل و عرفت إحتجاج عدد من الأعضاء بسبب رفض عمر التدلاوي رئيس المجلس الجماعي مناقشتها أو التحدث فيها طالبا المرور إلى التصويت مباشرة وهو ما أثار حفيظة مستشارين جماعيين رافعين شعار الرفض مادفعهم لمغادرة القاعة قبل التصويت ،ليتم في الأخير الإمتثال لأوامر الرئيس من باقي الأعضاء و التصويت بالأغلبية على هذه النقطة .

في حين تم التصويت بالأغلبية على النقطة الثانية المتمثلة في إعادة البرمجة مع إمتناع عضو واحد عن التصويت .

 

 

 

أما النقطة الثالثة المتعلقة ببيع السيارات و الدراجات النارية المودعة بالمحجز البلدي و التي إستوفت الآجال القانونية و كذا سيارات في ملك الجماعة تم الإستغناء عنها و النقطة الرابعة المدرجة في جدول هذه الدورة و التي تهم طلب سكان الشطرين “ب”و”ف” من تجزئة الصفا حول تعديل تصميم التجزئة من أجل تخصيص بقعة أرضية من أجل بناء مسجد وكذلك النقطة السابعة المتعلقة بتحويل الإعتماد فقد تم التصويت على هذه النقاط بالإجماع .

أما النقطة 8 و التي أفاضت الكأس من جديد والتي تخص دراسة مشروع إتفاقية شراكة حول تمويل و إنجاز مشروع تزويد الدواوير التابعة لجماعة الشلالات بالماء الصالح ااشرب بواسطة الإيصالات الفردية ،فقد شهدت معارضة نفس الأعضاء الذين رفضوا التصويت على النقطة الأولى بحيث طالبوا رئيس الجماعة بمعرفة مصير الإتفاقية الأولى و الثانية و أن المبلغ المخصص في هذه الإتفاقية يفوق قدرة المواطن وكذا إخبار الرئيس بأن هذه النقطة خاصة بالدراسة فقط و ليس المصادقة إلا أن الرئيس طلب منهم عدم التحدث عن الإتفاقيات السابقة ومناقشة هذه الإتفاقية فقط الشيء الذي رفضه هؤلاء المستشارين ما دفعهم للمغادرة مرة أخرى قبل التصويت فيما إمتنع عضوين عن التصويت ليتم التصويت عليها بالأغلبية .

 

فيما تم تأجيل النقطة الخامسة المتعلقة بدراسة مشروع إتفاقية شراكة بين جماعة الشلالات و جمعية نهضة زناتة و المصادقة عليها وكذا النقطة السادسة الخاصة بدراسة مشروع إتفاقية الشراكة مع التعاونية الحرفية صنوبر الشلالات لعدم حضور المعنيين بالأمر .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: