انتشال جثة سائح بعد غرقه أثناء ممارسته للطيران الشراعي في شاطئ آكلو

تمكنت عمليات التمشيط التي نفذتها فرقة الإنقاذ التابعة للقيادة الإقليمية للوقاية المدنية بتزنيت من العثور على جثة سائح تشيكي، وهو رياضي مغامر، بعدما فقدت أثاره أثناء ممارسته لرياضة الطيران الشراعي، المعروفة بالبارابونت، على شاطئ آكلو.

وفقًا للمعلومات المتوفرة، قامت مروحية تابعة لخفر السواحل التابع للدرك الملكي بتنفيذ عملية مسح شاملة لساحل آكلو بهدف تحديد موقع الغريق. وانتهت هذه العملية بنجاح بفضل تدخل فرق الإنقاذ وانتشال جثة السائح الذي فقدته المياه يوم  أمس الجمعة 15 مارس الجاري.

تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات في المستشفى الإقليمي الحسن الأول بتزنيت، حيث ستُخضع للتشريح الطبي لتحديد أسباب الوفاة، وفقًا لتوجيهات النيابة العامة المختصة.

تجدر الإشارة إلى أن هذا الحادث يسلط الضوء مجددًا على أهمية الحذر والتقيد بالإجراءات الأمنية أثناء ممارسة الأنشطة الرياضية المغامرة، وضرورة احترام الشروط البيئية والجوية المحيطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error:

Managed by Immediate Bitwave