النيابة العامة بالمحمدية تتخذ إجراءات و تدابير جديدة من أجل تسهيل الولوج إلى العدالة و تخليق مرفق القضاء

شهدت المحكمة الابتدائية للمحمدية تحسنا ملحوظا في الأداء و سرعة في الإنجاز والإستجابة  لطلبات المتقاضين  وذلك منذ أن تفضل صاحب الجلالة  الملك محمد السادس نصره الله وأيده رئيس المجلس الأعلى للسلطة القضائية  بتعيين السيدة رابحة فتح النور لمنصب وكيلة الملك بمدينة المحمدية هذه الأخيرة التي ما لبتت ان قامت باتخاذ مجموعة من الاجراءات والتدابير الأولية  لتكون في مستوى الثقة المولوية الشريفة التي حظيت بها حيث انها حرصت على تنفيذ مضمون الرسالة الملكية الرامية الى تخليق مرفق القضاء وتحقيق النجاعة في العمل القضائي بدائرة نفوذ هذه المحكمة والسهر على تسهيل الولوج إلى العدالة و تقريبها من المتقاضين وفقا لقيم النزاهة والاستقامة والشفافية وحفاظا على استقلال القضاء ونشر قيمه الفضلى. و سعيا وراء حسن تدبير مرفق النيابة العامة وتحقيقا للعدالة وذلك بتعاون وثيق مع رئاسة هذه المحكمة و في إطار الاختصاص و المهام الموكولة  لكل طرف.

وهكذا اتخذت السيدة وكيلة جلالة الملك مجموعة من الاليات والقرارات لتدبير هذا المرفق الحيوي الهام ومنها تحسين ظروف الاستقبال والتواصل مع المتقاضين و التقليص من أجل البث في الشكايات والمحاضر عن طريق تفعيل مؤسسة الوسيط  داخل المحكمة وتكليف نائب بتلقي وتتبع الشكايات كما شملت هذه الاجراءات المتخذة تسهيل عملية الحصول على السجل العدلي. بالإضافة إلى ذلك فقد حظيت الشكايات التي تتضمن العنف ضد النساء بالتتبع والمعالجة الفورية وفقا لإعمال منظور النوع وحماية لحقوقه  . ولم يقف الامر عند اعادة  ترتيب القطب الداخلي للنيابة العامة بهذه المحكمة واقسامها  بل ان السيدة وكيلة جلالة الملك قامت بتحرير  موقف السيارات من الغرباء عن الجسم القضائي الذين يركنون سياراتهم أمام مدخل المحكمة. كما قامت بتثبيت الكاميرات الشيء الذي زرع الخوف والهلع في نفوس السماسرة والوسطاء الذين يحومون حول جنبات هذه المحكمة ويتربصون بالمتقاضين وعلى اثر ذلك استبشر سكان الدائرة القضائية لمدينة المحمدية خيرا بعد تعيين  و قدوم الاستاذة رابحة فتح النور وكيلة الملك كما استحسنوا جميع الاجراءات الادرية القانونية التي قامت بها خدمة لمرفق العدالة وتحقيقا للنزاهة والنجاعة القضائية,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: