النقابة الوطنية للصحافة المغربية والجامعة الوطنية للصحافة والإعلام والاتصال تهنئان المهنيين على استكمال هيكلة المجلس الوطني للصحافة

على إثر هيكلة المجلس الوطني للصحافة، اليوم 5 أكتوبر 2018 فإن النقابة الوطنية للصحافة المغربية والجامعة الوطنية للصحافة والإعلام والاتصال (إ.م.ش ) تعبران عن تهنئتهما للمهنيين  (صحافيين وناشرين ) وكل الهيآت المهتمة بحرية الصحافة والإعلام والمنظمات الحقوقية والنقابية على اكتمال الهيكلة، بانتخاب الزميل يونس مجاهد رئيسا والزميلة فاطمة الزهراء الورياغلي نائبة للرئيس.

وتؤكد النقابتان أن بلوغ المسلسل الانتخابي لهذه المرحلة، ما كان ليحصل لولا تلاحم الجسم الصحافي، والنضج والحماس الذي عبر عنه طيلة مختلف مراحل هذا المسلسل.

كما تحيي النقابتان الفيدرالية المغربية لناشري الصحف، على الدور البناء والإيجابي الذي لعبته في إنجاح هذه المحطة التاريخية.

وستظل النقابتان حريصة على أن يدعم الصحافيون، كل مكونات المجلس ليلعب أدواره المنتظرة منه، وليكون مجلسا لجميع المهنيين، منفتحا على مشاغلهم وطموحاتهم في الارتقاء بالمهنة، ومستجيبا لطموحات المجتمع في صحافة حرة ونزيهة ومستقلة.

كما توجه النقابتان شكرهما للجنة الإشراف على هذا المسلسل الانتخابي، والتي قامت بواجبها أحسن قيام، وكانت عند حسن ظن كل المهنيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: