المقدونيين يجرون إستفتاء لتغيير إسم البلاد بعد صراع طويل مع اليونان

يدلي المقدونيون اليوم الأحد 30 شتنبر، بأصواتهم في استفتاء حول الاسم الجديد لبلدهم “مقدونيا الشمالية”، ليتخذوا بذلك “قرارا تاريخيا”، لكنه مؤلم من أجل إنهاء نزاع مع اليونان، والتقرب من الاتحاد الأوروبي.

 وهذا الاستفتاء تشاوري ويفترض أن يصادق البرلمان على نتائجه بأغلبية الثلثين. وستتابع المفوضية الأوروبية وحلف شمال الأطلسي باهتمام كبير هذا التصويت.

 لكن انخفاض نسبة المشاركة سيمكن المعارضة من التشكيك بالنتائج، وبحسب اللجنة الانتخابية فإن نسبة المشاركة بلغت في فترة ما بعد الظهر 16% فقط، اي أقل بضعفين من المشاركة في انتخابات عام 2016 في الوقت نفسه.

 وقالت أوليفيرا أرجيروفسكا الممرضة السابقة التي تبلغ من العمر 74 عاما وجاءت لتقترع في مدرسة تيتو الثانوية في وسط سكوبيي، إن الاستفتاء “سيغير الوضع إذا فتح لنا باب أوروبا والحلف الأطلسي”.

 

المصدر:وطني24/وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: