المحمدية…دورات تكوينية تعزز وعي الأطر التربوية بحقوق الأطفال في وضعيات الإعاقة

في إطار التزامها بتفعيل المادة 25 من القانون الإطار 51.17، وتفعيل خارطة الطريق 2022-2026، نظمت مديرية وزارة التربية الوطنية بالمحمدية سلسلة من الدورات التكوينية الهادفة لتعزيز الوعي بحقوق الأطفال في وضعيات الإعاقة بما يشمل حقهم في التعليم المندمج.

تضمنت الدورات التكوينية التي استمرت لثلاثة أيام، من 19 إلى غاية 26 مارس الجاري، مشاركة أستاذات وأساتذة مؤسسات التعليم الابتدائي، حيث تم تنفيذها في مراكز تعليمية متميزة بالمنطقة، بما في ذلك: المدرسة الفندقية لمهن السياحة، ومدرسة الفشتالي، ومدرسة لالة أسماء، والثانوية الإعدادية فلسطين.

وستتبع هذه الجهود بتنظيم دورات تكوينية مماثلة في الأسابيع القادمة، لضمان فائدة أكبر للأساتذة الذين لم يشاركوا بعد في هذا التكوين المهم.

تميزت الدورة بزيارة المنسق الإقليمي للتربية الدامجة، الذي أضاف قيمة إضافية للتكوين بتوجيهاته وملاحظاته القيمة.

ويجدر بالذكر أن تأطير هذه الدورة تم بواسطة مفتشات ومفتشو التعليم الابتدائي بمديرية المحمدية، الذين سهلوا انتقال المعرفة والخبرات بطريقة فعالة ومتجاوبة مع احتياجات المشاركين.

 

هذه الجهود الحثيثة تعكس التزام المديرية بتعزيز التربية المندمجة وتأمين حقوق الأطفال في وضعيات الإعاقة، مما يسهم بشكل كبير في بناء مجتمع أكثر شمولًا وتضامنًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



جميع الحقوق محفوظة لموقع وطني 24 © 2023
error:

Managed by Immediate Bitwave