المحمدية…الوالي أمهيدية يفاجئ سلطات جماعة الشلالات في زيارة ميدانية وهذا ما أثار إنتباهه..!!(صور)

في حلول زوال يوم الجمعة 1 مارس الجاري، قام السيد محمد امهيدية، والي جهة الدار البيضاء – سطات، بزيارة مفاجئة إلى تراب جماعة الشلالات التابعة لعمالة المحمدية.

توقف السيد الوالي عند سير أعمال إنجاز القنطرة الطرقية التي تفصل بين تراب جماعة عين حرودة وجماعة الشلالات، على طريق الوطنية رقم 1 التي تربط الرباط وأمحاميد الغزلان، على مستوى الحي الصفيحي الذي تم هدمه ضمن برنامج “مدن بدون صفيح” بتراب جماعة الشلالات.

وقف السيد امهيدية والوفد المرافق له لمدة تقارب عشر دقائق، يتفقد سير الأعمال ويطلب من المشرفين عليها المزيد من الاستمرارية والسرعة، وفقاً للمدة المتفق عليها في الاتفاقيات المبرمة بين المتدخلين في إنجاز هذه المشاريع التنموية.

أبدى السيد امهيدية انزعاجه من الوضع العشوائي وسوء تدبير المشاريع التنموية في منطقة الشلالات، والتي استمرت لسنوات بسبب مسؤولي الجماعة، حيث دخلت هذه الجماعة إلى كتاب غينيس لتحطيم الأرقام القياسية في الصراعات السياسية، دون تحقيق التنمية المرجوة أو تنفيذ المخطط التنموي السابق والحالي.

خلال زيارته الميدانية المفاجئة، أثار السيد الوالي انتباهه مشهد بناية عشوائية تشبه الإسطبل، تضم مجموعة من الدواب ومحلات قصديرية، تم تحويلها إلى سكن لأشخاص لا يرتبطون بها.

وقد أبدى السيد محمد امهيدية والي جهة الدارالبيضاء -سطات استغرابه لوجود هذه البناية المتهالكة، التي كانت سابقاً ملعباً رياضياً لكرة القدم، منجزاً وممولاً من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، و تحت إشراف جمعية “المهد” حاملة المشروع بجماعة الشلالات، والذي كان مخصصا لشباب دوار أولاد معزة قبل هدم الدوار وترحيل الساكنة إلى سكن لائق.

 

من المتوقع عودة السيد الوالي إلى جماعة الشلالات في الأيام القليلة القادمة، للوقوف على عدد من المرافق العمومية التي تعاني من الإهمال وعدم التشغيل، وأصبحت بنايتها متهالكة ومغلقة في وجه الساكنة، نتيجة للإهمال المستمر، وتم إنشاء هذه المرافق ضمن مشاريع تنموية استثمرت من المال العام، ولكنها متوقفة عن العمل وتنتظر زيارة السيد محمد امهيدية.

 

وقبل زيارته لجماعة الشلالات، قام السيد الوالي والوفد المرافق له و المتكون من تقنين بعض المسؤولين من مجلس الجهة بجولة تفقدية في المنطقة الصناعية بجماعة عين حرودة على متنى حافلة صغيرة ،(Minibus)ودلك للاطلاع على الوضع هناك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error:

Managed by Immediate Bitwave