المحمدية:تفاصيل إعتقال موظف الاستعلامات العامة بداخل المحكمة الابتدائية

أصبح إسم السيد هشام لوسكي ممثل النيابة العامة بالمحكمة الإبتدائية لمدينة المحمدية معروفا  بالإستقامة وتطبيق القانون بحدافريه تحت شعار”الكل سواسية أمام سمو القانون “.ما حدث صباح يومه الأربعاء 22 غشت الجاري تزامننا مع عيد الأضحى المبارك يوثق مساره المهني الثابت وكدا مفهوم القضاء في خدمة المواطن حيث أصدر أمره بإعتقال مفتش شرطة تابع لقسم الاستعلامات العامة بالمنطقة الاقليمية بالمحمدية ولج في حالة سكر طافح إلى داخل أسوار المحكمة بغية التدخل في ملف يروج بمكتب نائب وكيل الملك بمكتب تقديم المعتقلين ممثل النيابة  شدد على ضرورة تطبيق القانون في حق الجميع لافتا إلى الالتزام الملكي الذي أكد فيه جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده بأن “هناك توجها واحدا والتزاما ثابتا هو تطبيق القانون, ومن غرائب الصدف أن يتعرض من ضحى بفرحة عيد الأضحى خدمة للمجتمع وفي مكتبه يتعرض للاعتداء اللفظي وتطوله الضغوط أثناء مزاولته لمهامه ويتعرض رجاله الأمنين لاعتداءات جسدية ممن يفرض فيهم حماية أرض الوطن ,مما يستوجب على جميع  المسؤولين الأمنيين ضرورة توفير الحماية اللازمة لمرؤوسيهم.

اليوم يعود ممثل الحق العام في إبتدائية المحمدية ليؤكد القطع النهائي مع كل الادعاءات والإشاعات التي تزعم بوجود جهات نافذة أو فوق القانون وأن القانون لا يسري إلا على الضعفاء فقط ومن المنتظر أن يتم تقديم الموقوف أمام أنظار العدالة فور إنتهاء البحث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: