القضاء يزكي قرار عامل إقليم سطات بعزل نائب رئيس المجلس البلدي بالبروج

أسدل الستار بحر هذا الأسبوع عن مجريات ملف بات يشغل بال الرأي العام المحلي لمدينة البروج و إقليم سطات عموما لوقت ليس باليسير، و يتعلق الأمر بقضية عزل الخليفة الخامس و إبن رئيس بلدية البروج (م ز) و تجريده من عضوية المجلس نهائيا  بمقتضى قرار عاملي لعامل عمالة سطات السيد الخطيب الهبيل بسبب فقدانه الأهلية الانتخابية بناء على شكاية تقدم بها فريق ضم 12 عضوا من المجلس الجماعي بالبروج مشكل من أطيافه السياسية الثلاثة المشكلة له معززة بأحكام قضائية قطعية و نهائية  . فقد أصدرت المحكمة الإدارية بالدار البيضاء ليلة الخميس 30 غشت 2018 حكما قضائيا قطعيا قضى برفض طلب الطعن المقدم من قبل نائب الرئيس المعزول ضد القرار العاملي و ذلك في الملف عدد 2018/7110/85 .هذا الحكم سبقه صدور قرار استئنافي عن محكمة الاستئناف الإدارية بالرباط في نفس الإتجاه  قضى بإلغاء حكم إداري إبتدائي كان قد قضى مؤقتا في وقت سابق  بوقف تنفيذ القرار العاملي المذكور بمقتضى قرارها عدد  3802  الصادر بتاريخ 2018/08/07 في الملفين رقم 2018/7205/485  و 2018/7205/462 و تصدت له وقضت بإلغاء الحكم الابتدائي و بالتالي برفض وقف تنفيذ قرار عامل إقليم سطات . حكم المحكمة الإدارية بالدار البيضاء و قرار محكمة الإستئناف الإدارية بالرباط سبقهما في وقت سابق صدور قرار لمحكمة النقض بالرباط كان قد تصدى بدوره لقرار الغرفة الجنحية الإستئنافية بمحكمة الإستئناف بسطات كان قد متع العضو المعزول برد الإعتبار  حيث قضت محكمة النقض بالرباط بإلغاء قرار رد الإعتبار  و نقضه و أبطاله تماما. تواتر هذه الأحكام و القرارات القضائية و صدورها عن كافة مستويات الهرم القضائي للمملكة،زكى مشروعية قرار عامل إقليم سطات و شرعيته الأمر الذي أصبح معه لازما ملء حالة الشغور في مكتب جماعة البروج التي عمرت طويلا و انتخاب خلف جديد لخليفة الرئيس المعزول و المجرد من العضوية ليسدل معه الستار عن فصل قانوني من فصول الصراع المختلفة ظل محتدما بين رئيس المجلس الجماعي بالبروج و معارضة قوية تضم كافة الطيف السياسي المشكل لجماعة البروج .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: