الحموشي يواصل استراتيجية تجديد المناصب الأمنية وتعيين كفاءات شابة في مراكز المسؤولية

تواصل المديرية العامة للأمن الوطني جهودها في تعزيز استراتيجية تكريس التداول على مناصب المسؤولية وإتاحة الفرصة للكفاءات الشابة لتحمل مسؤوليات التسيير الأمني. في هذا السياق، أعلنت المديرية العامة، يوم الاثنين 20 ماي الجاري، عن قائمة جديدة تتضمن تعيينات في مناصب المسؤولية بالمصالح اللاممركزة للأمن الوطني في مدن أيت ملول، وجدة، الدار البيضاء، القنيطرة، إمزورن، بوزنيقة، السعيدية، سيدي يحيى الغرب، والسمارة.

وقد شملت التعيينات، التي وافق عليها  السيد عبد اللطيف حموشي المدير العام للأمن الوطني ،11 منصبًا جديدًا للمسؤولية الشرطية. من بين هذه التعيينات، تم تعيين نائب لرئيس منطقة أمن مطار محمد الخامس الدولي بالدار البيضاء، ورئيس فرقة تابعة للمصلحة الولائية للاستعلامات العامة بوجدة، بالإضافة إلى تعيين رئيس للفرقة السياحية بمدينة السعيدية.

كما تضمنت التعيينات وضع أطر أمنية على رأس مصالح لا ممركزة للأمن العمومي والتدبير الإداري الشرطي.

شملت هذه التعيينات تعيين ثلاثة رؤساء دوائر أمنية في مدينتي الدار البيضاء وأيت ملول، ورئيس مصلحة حوادث السير بالقنيطرة، بالإضافة إلى تعيين إطارين أمنيين على رأس فرقتي السير الطرقي في بوزنيقة وسيدي يحيى الغرب، وتعيين رئيسين للملحقات الإدارية الشرطية في مدينتي إمزورن والسمارة.

وتأتي هذه التعيينات في إطار دينامية عمل مستمرة تهدف إلى رفع كفاءة ومردودية الموارد البشرية الشرطية، من خلال إتاحة التداول على مراكز المسؤولية وإسناد التدبير الميداني لمرافق الشرطة لكفاءات أمنية عالية التكوين والتأهيل، قادرة على تنفيذ خطط العمل الرامية لتعزيز أمن المواطن وضمان سلامة ممتلكاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error:

Managed by Immediate Bitwave