الإتحادية حنان رحاب تساءل وزير حقوق الإنسان حول الوضع الصحي لمعتقلي أحداث الحسيمة

وجهت السيدة حنان رحاب البرلمانية  والقيادية عن حزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، سؤالاً شفويا آني إلى مصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، حول الوضع الصحي لمعتقلي أحداث الحسيمة جاء فيه:

السيد الرئيس المحترم, السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

و بعد ,يشرفنا أن نلتمس منكم طبقا لمقتضيات النظام الداخلي لمجلس النواب, إحالة السؤال الشفوي الآني التالي على السيد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان.

السيد الوزير المحترم,

تعرف ال وضعية الصحية لمعتقلي أحداث الحسيمة على كل من سجون فاس, تطوان, طنجة و تاونات تراجعا مستمرا على إثر دخولهم في إضراب عن الطعام منذ أزيد من أسبوعين.

و قد تم نقل عدد من المعتقلين إلى المستشفيات لوضعهم تحت العناية المركزة بسبب فقدانهم الحاد للوزن و الطاقة, مما يهدد بوقوع كارثة إنسانية في ظل صمت و تجاهل الحكومة لملفهم الطبي.

و أمام هذا الوضع المقلق, الذي أصبح محور تتبع و اهتمام كل شرائح المجتمع المغربي و الهيئات المدنية و السياسية و الحقوقية, و استباقا لما يمكن أن ينجم عن هذا الوضع من تطورات, نسائلكم السيد الوزير:

ما هي التدابير و الإجراءات الإستثنائية التي تعتزمون القيام بها لإنقاذ حياة المعتقلين المضربين عن الطعام؟

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: