إنخفاض قوة إعصار فلورانس الذي يضرب الولايات المتحدة الأمريكية

أفاد المركز الوطني الامريكي للاعاصير في أحدث تحيين للمعلومات بخصوص إعصار “فلورانس” الذي ضرب في ساعة مبكرة من صباح اليوم الجمعة 14 شتنبر، سواحل ولاية كارولاينا الشمالية، أنه تم تخفيض شدة الاعصار إلى الدرجة الأدنى على مقياس سافير سيمبسون المؤلف من خمس درجات.

 وأوضح المركز أن الاعصار لامس اليابسة مصحوبا برياح بقوة 145 كلم، مشيرا الى أنه كان فوق المحيط الأطلسي على بعد نحو 55 كلم شرق ويلمينغتون بكارولاينا الشمالية ويتجه شمالا-غربا بسرعة 10 كلم بالساعة.

 وتشهد ولايتا كارولاينا الشمالية والجنوبية رياحا عاصفية وأمطارا غزيرة، فيما يهدد الاعصار بارتفاع مستوى مياه المحيط ما قد يؤدي إلى سيول وفيضانات.

وأظهرت مشاهد تناقلتها وسائل الاعلام المحلية العديد من الطرق الساحلية في كارولانيا الشمالية مغمورة بالمياه، كما أفادت بانقطاع الكهرباء عن أزيد من 150 الف مسكن.

وكانت السلطات الفدرالية والمحلية قد استبقت وصول الاعصار بإصادر أوامر الاجلاء ل 1,7 مليون شخص في كارولاينا الجنوبية وكارولاينا الشمالية وفرجينيا. وهي الولايات الثلاث المهددة أكثر بالاعصار.

 كما أعلنت رئيسة بلدية العاصمة الامريكية موريل باوزر حالة الطوارئ، مشيرة الى إن هذا الاجراء “يضمن أن تكون لدينا الموارد الضرورية لمواجهة فلورنس”.

 

المصدر:وطني24/مـاب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: