أصالة تتحدى فيروس كورونا المستجد “لا أريد أن أعيش هذا الهمّ”

رفضت المطربة السورية أصالة نصري الرضوخ للأجواء المرعبة التي يفرضها الإنتشار السريع لفيروس كورونا المستجد الدي فرض على الجميع التزام العزلة خوفا من إنتشار العدوى، وكشفت الفنانة أصالة عن رغبتها في استكمال حياتها بطريقتها الحميمية مع أصدقائها لتسجل للمرة الثانية في أقل من 24 ساعة رفضها لكل الإجراءات الوقائية لمنع تفشي العدوي ومن بينها عدم التقبيل أو السلام باليد.

وقالت أصالة في تدوينة لها على أحد المواقع التواصل الإجتماعي أنه ” قدّ يكون ذلك واجبًا، أنّ نتباعد وأنّ نقلق وأنّ نخاف، ولكنّني لا أريد أنّ أعيش في هذا الهمّ”.

تعليق واحد

  1. الفنان خير رسالة و نموذج حتى تطمأن الشعوب من كل وباء و هم يشوش العيش بحرية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: