نزاع بين مروجي المخدرات يستنفر المصالح الأمنية ضواحي المحمدية

عرفت عشية  يوم أمس السبت12 دجنبر2020، منطقة الشلالات بالقرب من مقبرة العزري. نزاعا  بين مجموعة من الاشخاص، يتاجرون  في المخدرات على مستوى دوار *البيبا* المعروف بدوار الشرقي الشلالات. وكشفت مصادرنا أن المعنيين بالأمر، بعد تبادل العنف فيما بينهما بواسطة أسلحة بيضاء اضطر أحدهما إلى الهروب والاختباء بأحد المنازل حاملا سلاحا أبيضا. الشيء الذي خلق حالة من الرعب والهلع لأصحاب المنزل. وأضافت مصادرنا أن عناصر الدرك الملكي  بالمركز الترابي زناتة بمنطقة الشلالات،  ضواحي المحمدية.  تدخلت على الفور، وانتقلت إلى عين المكان بعد توصلها بإخبارية تفيد وقوع نزاع حاد بين مروجي الخمور والمخدرات بتلك المنطقة. حيت قامت عناصر الدرك الملكي بحملة تمشيطية  تحت الإشراف المباشر لقائد  مركز زناتة. وتمت ملاحقة أحد المشتبه فيهم، وإيقافه متلبسا بكمية من مخدر الشيرا  تقدر بنصف كيلو غرام عبارة عن قطع معدة للترويج.  وقد تم اقتياد المعني بالأمر الذي ينحدر من نفس الدوار، إلى مقر الضابطة القضائية لتعميق البحت معه. بعد وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، بتعليمات من النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بالمحمدية. ومن المنتظر أن تكشف الأبحاث الجارية عن أشخاص آخرين متورطين في الهجوم السالف الذكر على بيوت المواطنين،  والمعروفين لدى مصالح الدرك الملكي. بعدما تم تحديد هويتهم عبر الناظمة الالية.

واسترسلت ذات المصادر، أن عملية الهجوم على مسكن الغير، ليست المرة الاولي  بل هي ثاني مرة يعرفها هذا الدوار، من قبل المنحرفين و مروجي المخدرات والخمور. وقد سبق لسكان المنطقة أن عاشوا حالات رعب مماثلة، نظرا لتكرار مثل هذه الأحداث المفزعة. والتي أصبحت تؤرق السكان وتهدد أمنهم واستقرارهم.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: