صـادم..سخان للحمام يتسبب في وفاة سيدة بالشلالات نواحي المحمدية

علمت جربدة “وطــنــي24 “الالكترونية من مصادرها الخاصة ان سيدة في عقدها الثالث متزوجة و ام لطفل لقيت حتفها مساء اليوم الإثنين 08 فبراير، الجاري بمنزلها الكائن بإقامة  “اليانس دارنا” بالجماعة الترابية الشلالات- عمالة المحمدية-.

و تعود اسباب الوفاة حسب مصادرنا بعين المكان الى اختناق السيدة التي كانت تقوم بالاستحمام بداخل منزلها لتتعرض لاختناق بغاز المسرب من سخان الماء .

و فور علمها بالحادث هرعت مصالح الدرك الملكي العاملة  بالمركز الترابي زناتة الشلالات التابعة لسرية المحمدية الى عين المكان  للوقوف عند الحادثة و جمع المعطيات بناءا على تعليمات النيابة العامة المختصة التي أمرت  بفتح تحقيق  في الموضوع .

هذا وقد حضرة عناصر الوقاية المدنية التابع لتكنة المحمدية لتجد السيدة جثة هامدة ليتم نقلها الى مستودع الاموات التابع للمستشفى الاقليمي مولاي عبد الله بالمحمدية.

هذا فيما لاتزال عناصر الضابطة القضائية للدرك الملكي المشرفة على البحث  تباشر  وأبحاتها وجمع المعطيات و المعلومات في لتحديد السبب او الاسباب الكامنة وراء الحادث في انتظار كذلك تقرير الطبيب الشرعي الذي سيحدد لا محالة السبب الرئيسي وراء الوفاة من خلال عملية التشريح الطبي الذي امرت به النيابة العامة .

هذا و تعرف العديد من المدن المغربية حالات وفاة متشابهة يرجع السبب الرئيسي فيها الى سخان الماء بالغاز

و يعرف فصل الشتاء دائما حالات وفيات يكون فيها سخان  الماء سببا في الوفاة.

ليطرح السؤال اما آن الاوان للحد من هاته الوفيات و هل وحده المواطن المستهلك هو من يتحمل المسؤولية في عدم اختياره منتوج لماركة تتسم بالجودة ام ان المسؤولية مشتركة مع المسؤولين عن انتاج مثل هده المنتوجات الرخيصة في الثمن ؟

الى حين الاجابة عن هاته التساؤلات تبقى شهادة وفاة المواطنين تنتظر سخان الماء في كل لحظة و حين لتأشير عليها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: