حظيرة الهاتف المتنقل بالمغرب بلغت 42 مليون و50 ألف مشترك

أفادت الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات (ANRT) في بلاغ لها الجمعة 28 يوليوز الجاري، حول إحصائيات قطاع الإتصالات بالنسبة للفصل الثاني من سنة 2017، أن الهاتف المتنقل يتوطد بتسجيل ارتفاع فصلي بـ 0.64 % وسنوي يقارب 1.48 % حيث بلغت حظيرة الهاتف المتنقل 42 مليون و50 ألف مشترك.

وأوضحت الوكالة، أن حظيرة الهاتف المتنقل بالمغرب بلغت أزيد من 42 مليون مشترك ، مسجلة ارتفاعا قدره 0.64 % مقارنة مع الفصل الأول من سنة 2017.

وبخصوص حظيرة الهاتف الثابت، فقد بلغت مليوني مشترك منهم 254 ألف بتنقل محدود، حيث تواصل هذه الحظيرة منحاها التنازلي مسجلة انخفاضا سنويا قدره 3.7 %.

الوكالة المغربية، قالت إن الفصل الـ 2 يؤكد كذلك التطور الذي عرفته حظيرة الهاتف المتنقل بالدفع اللاحق خلال الفصول الأخيرة، والتي بلغت 3 ملايين 200 ألف مشترك، مسجلة نموا سنويا يقدر بـ11 %، مشيرة إلى أن ذلك يدل على تغيير تدريجي في نمط الإستهلاك عند الزبون المغربي، الذي تدعمه أساسا عروض الأداء اللاحق الجديدة بأسعار منخفضة التي أطلقها الفاعلون الثلاثة للهاتف المتنقل.

وحسب الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات فإن حظيرة مشتركي الهاتف المتنقل بالأداء المسبق، فقد بلغت 38 مليون و860 ألف بارتفاع فصلي يقدر بـ 0.44 % وسنوي بـ 0.77 %.

وفيما يتعلق بعائد الهاتف الثابت فقد عرف هو الآخر ارتفاعا ملموسا من 0.95 إلى 0.98 درهم للدقيقة (دون احتساب الرسوم).

أما بالنسبة لمتوسط الدخل الشهري للأنترنت ، فقد وصل في 30 يونيو 2017، 25 درهما مقابل 24 درهما سنة من قبل، فيما عرف العائد المتوسط للإنترنت المتنقل ارتفاعا يقدر بنسبة 18 % حيث بلغ 20 درهما لكل زبون مع نهاية يونيو 2017، مؤكدا الدينامية المسجلة منذ 2016.

يشار إلى أن، من أبرز المهام المنوطة بالوكالة الوطنية لتقنين المواصلات هو منح التراخيص لإستغلال شبكات الاتصالات الراديوية والموافقة على تجهيزات المواصلات وتدبيرأسماء مجال الإنترنت (ma.) واستقبال التصاريح المتعلقة بالخدمات ذات القيمة المضافة (SVA) ومعالجة الأمور المتعلقة بالمصادقة الإلكترونية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: