حزب جبهة القوى الديمقراطية يدعو لحوار وطني تشاركي حول الإصلاح

دعا الأمين العام لحزب جبهة القوى الديمقراطية السيد المصطفى بنعلي اليوم الخميس بالرباط إلى حوار  وطني تشاركي مع الأحزاب السياسية  من أجل بلورة مضامين الاصلاح المأمول.
وأضاف السيد بنعلي خلال ندوة صحفية خصصت لتقديم مقررات المؤتمر الوطني الخامس لجبهة القوى الديمقراطية أن المؤتمر  الذي انعقد مؤخرا أولى اهتماما كبيرا للإصلاح السياسي  وركز على ضرورة أن يشمل المنظومة الانتخابية والأحزاب السياسية.
و انتقد الأمين العام لجبهة القوى الديمقراطية ما اعتبره ضعفا في  التواصل بين الحكومة والأحزاب السياسية مسجلا في هذا الإطار أن رئيس الحكومة السابقة التقى بممثلي الأحزاب السياسية مرة واحدة فقط.
ورأى السيد بنعلي أن مسألة تمثيلية الأحزاب يجب أن تكون من بين  الأوراش التي يركز عليها الاصلاح معتبرا أن كل حزب يجب أن يتحمل مسؤوليته استنادا لما له من “قوة اقتراحية” وليس تمثيلية .
ودعا في هذا السياق، الى فتح حوار سياسي مع مختلف الفاعلين من أجل بلورة خطة مبنية على تعاقدات على غرار ما تم في قطاع التعليم وغيره من القطاعات مشددا على ضرورة تأويل ديمقراطي للدستور وكذا للقوانين التي تتفرع عنه.
وخلص القيادي الحزبي الى أن النقاش سيظل مفتوحا داخل الحزب الى غاية انعقاد مؤتمره الاستثنائي المزمع تنظيمه في شتنبر المقبل.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: