تأجيل محاكمة مرسي و من معه إلى الإثنين المقبل

قررت محكمة جنايات القاهرة  أمس  الإثنين، تأجيل إعادة محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسي وقيادات وعناصر جماعة “الإخوان المسلمين” المحظورة، إلى جلسة الإثنين المقبلويواجه المتهمون في هذه القضية عدة اتهامات أبرزها، اقتحام السجون المصرية والإعتداء على المنشآت الأمنية والشرطية وقتل ضباط شرطة إبان ثورة يناير 2011، بالاتفاق مع جهات خارجية. وأفادت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية، بأن قرار التأجيل استند إلى ضرورة حضور المتهمين من سجنهم واستكمال الاستماع إلى أقوال الشهود ومناقشتهموكان ممثل النيابة العامة، قد قدم رسالة صادرة عن إدارة الترحيلات بمديرية أمن القاهرة وأمن المحاكم، تفيد بتعذر إحضار المتهمين من سجنهم.
وسبق لمحكمة النقض أن ألغت في نونبر 2016، الأحكام الصادرة بالإدانة التي تراوحت ما بين الإعدام والسجن المشدد بحق محمد مرسي و 25 من قيادات وعناصر “جماعة الإخوان” المحظورة، وأمرت بإعادة محاكمتهم من جديد في القضية. وكانت محكمة جنايات القاهرة، قد قضت أيضا الأحد الماضي، بتأجيل محاكمة 22 من قيادات وعناصر من جماعة “الإخوان المسلمين” المحظورة، من بينهم الرئيس الأسبق محمد مرسي والمرشد العام للجماعة محمد بديع، في قضية ما يعرف ب”التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي” وذلك إلى يوم 10 شتنبر المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: