المفوضية العليا لحقوق الإنسان تدعو إلى التحقيق في حالات وفاة المتظاهرين في فنزويلا

دعت المفوضية العليا لحقوق الإنسان، أمس الاثنين، إلى التحقيق في حالات وفاة المتظاهرين خلال الاحتجاجات على انتخابات الجمعية التأسيسية المثيرة للجدل في فنزويلا نهاية الأسبوع، في فنزويلا.
وذكر مركز أنباء الأمم المتحدة، على موقعه الإلكتروني، أن المفوضية العليا أكدت أن وفاة عشرة أشخاص على الأقل خلال هذه الاحتجاجات تحتاج إلى تحقيق فعال ومستقل.
وأضافت أن أرقاما حكومية غير مؤكدة أفادت بأن حوالي 41 في المائة من الفنزويليين توجهوا إلى صناديق الاقتراع، أول أمس الأحد، لاختيار مجلس جديد يعيد صياغة الدستور الحالي. ولكن أحزاب المعارضة قاطعت التصويت.
وبهذا الخصوص قال ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمم المتحدة، “يدعو مكتب حقوق الإنسان إلى أن تكون التحقيقات في حالات الوفاة سريعة وفعالة ومستقلة، وعلى الحكومة التعاون الكامل مع هذه التحقيقات، كما يعرب المكتب عن قلقه إزاء استمرار السلطات الفنزويلية في انتهاك حق التجمع السلمي عن طريق تفريق المتظاهرين بعنف“.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: