إنفراد:الضابطة القضائية بالمحمدية تصل إلى كيفية حصول”دركي ومخازني”مزيفيين على الزي النظامي لرجال الدرك الملكي و القوات المساعدة

كشفت مصادر جيدة الإطلاع لجريدة “وطني24” الالكترونية عن معطيات جديدة في قضية انتحال صفة ينظمها القانون التي تورط فيها شخصان يبلغان من العمر حوالي 30 سنة من قاطنة حي اناسي التابع للنفوذ الترابي لعمالة مقاطعات سيدي البرنوصي حيت قادت التحريات التي تباشرها إلى حدود الآن عناصر الضابطة القضائية العاملة  بالمركز القضائي بسرية الدرك الملكي بالمحمدية الى الشخص الدي زودا الموقوفين بالزي النظامي لرجال الدرك الملكي والقوات المساعدة و كدا الأصفاد التي ضبطت بحوزتهما اتناء عملية الإيقاف وأضافت ذات المصادر أن عنصر القوات المساعدة( المزود الرئيسي الزي النظامي) تابع لثكنة القوات المساعدة المعروفة  ببورنا زيل بالحي المحمدي بالدار البيضاء و يعمل حاليا في مهمة  بثكنة عين حرودة  حيت من المنتظر أن تنتقل عناصر الضابطة القضائية إلى مقر عمله من أجل اقتياده الى مقرها بالمحمدية طبقا لتعليمات النيابة العامة التي تتابع القضية بشكل مباشر نظرا لحساسيتها و التي تضرب في العمق هيبة الجهازين الأمنيين وسبق للقضاء الواقف بالمحمدية ان نبه في مناسبات عديدة الى محاربة الجريمة بشتى أنواعها وضرب بيد من حديد كل من سولت له نفسه خرق سمو القانون .

واسترسلت مصادرنا الخاصة ان بعد انتشار الخبر بشكل كبير وسريع في المنطقة و ضواحيها تقدم صباح يومه الأحد مجموعة من الأشخاص ضحايا الدركي والمخزني المزيفان الى المركز الترابي للدرك الملكي “زناتة” الشلالات من أجل تقديم شكايتهم ضد الموقوفين حيت تم توجيههم الى مقر الضابطة القضائية بالمحمدية التي أوكل اليها مهمة البحث طبقا لتعليمات النيابة العامة ولازالت الى حدود الآن الضابطة القضائية تجري أبحاثها الميدانية من أجل الوصول إلى كل الحقائق الغائبة عنها .

ومن المنتظر أن يتم تقديم الموقوفين أمام أنظار العدالة لتقول كلمة الفصل في حقهم.

وكانت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي زناتة(الشلالات) التابع لسرية المحمدية القيادة الجهوية بالدارالبيضاء قد تمكنت مساء يوم أمس السبت من إيقاف شخصين من أجل انتحال صفة ينظمها القانون

في تفاصيل هده القضية كشفت مصادر نت الجيدة الاطلاع ان دورية للدرك الملكي بالشلالات ضواحي مدينة المحمدية كانت تجوب المنطقة قرب سد وادي حصار المتواجد في الحدود الترابي بين الجماعة الترابية الشلالات و جماعة سيدي حجاج وادي حصار ودالك من أجل إستثباب الأمن ومحاربة الجريمة العابرة من مناطق أخرى .

وبناءا على المعطيات الأولية التي توصلت بها مصالح الدرك الملكي سابقا مفادها أن شخصين يمتطيان سيارة من نوع “هونداي اكسنت” ويقومان بابتزاز المواطنين مقدمان أنفسهم الاول دركي والثاني عنصر من القوات المساعدة(مخزني)  حيت تم تجميع كل هده المعطيات التي قادت إلى وضع حد للموقوفين وتم ضبطهما متلبسين يقومان بالأفعال الإجرامية السالفة الذكر والغريب في هده القضية أن الموقوفين يرتديان الزي النظامي للدرك الملكي والقوات المساعدة ليتم اقتيادهما إلى مقر الضابطة القضائية من أجل تعميق البحت الدي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة حيت كشفت الابحاث الأولية أن الشخص الدي يرتدي ملابس رجال القوات المساعدة من ساكنة مشروع السلام منطقة اهل لغلام سيدي البرنوصي ولازالت عناصر الضابطة القضائية تجري ابحاتها تحت الاشراف المباشر لقائد سرية الدرك الملكي بالمحمدية .

يتبع…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: